مصير قوات سوريا الديمقراطية في ظل التصعيد العسكري التركي
ديسمبر 28, 2022 4514

مصير قوات سوريا الديمقراطية في ظل التصعيد العسكري التركي

حجم الخط

 

أطلقت تركيا في 19 تشرين الثاني/ نوفمبر 2022، عملية عسكرية جوية تحت اسم "المخلب – السيف" في سورية، ضد قوات سوريا الديمقراطية وحزب العمال الكردستاني. وبالنظر لحجم وطبيعة الأهداف التي تم استهدافها وما رافقها من تحركات عسكرية، يمكن اعتبار هذا التصعيد التهديد العسكري الأكبر الذي تواجهه قسد منذ تأسيسها عام 2015.   

وعليه، يُقدّم هذا التقرير تقديراً لحجم تأثير التصعيد الحالي والتحركات العسكرية التركية عموماً على مصير قسد والسيناريوهات المستقبلية المتوقعة لها، وذلك من خلال استعراض العوامل المؤثرة ومواقف الفاعلين الدوليين في هذا السياق.   

يساعد هذا التقرير المهتمين والخبراء وصنّاع القرار في تقدير آثار التصعيد العسكري التركي على مصير قسد ويقدّم على ضوء ذلك جملة من السيناريوهات المحتملة لهذا المصير.   

 

لقراءة المادة بشكل كامل يمكنكم تحميل النسخة الإلكترونية ( اضغط هنا )   

الباحثون