تقدير الموقف

رفع العقوبات البريطانية عن طريف الأخرس

تمهيد


أعلنت وزارة الخزانة البريطانية يوم 12 آب/ أغسطس 2021 عن رفع اسم رجل الأعمال السوري طريف الأخرس من قوائم العقوبات الخاصة بها، والتي تم إقرارها بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. 
وقد أدّى القرار إلى جملة من الاحتجاجات والتنديد من منظمات سورية ودولية، إلا أن الحكومة البريطانية لم تَقُمْ حتى الآن بتبرير قرارها، والذي تأتي أهميته من كونه المرة الأولى التي تقوم فيها بريطانيا بشطب اسم موجود على قوائم عقوباتها. 
ويُذكر أن الأخرس أُضيف إلى قائمة العقوبات الخاصة بالاتحاد الأوروبي في أيلول/ سبتمبر 2011 باعتباره أحد رجال الأعمال المستفيدين من النظام والداعمين له. ورفض الاتحاد الأوروبي الطعن الذي قدمه الأخرس، في نيسان/ إبريل 2016، بطلب رفع العقوبات عنه.

 

لقراءة المادة بشكل كامل يمكنكم تحميل النسخة الإلكترونية (اضغط هنا)