أخبارنا

راهن المعارضة السورية بشقيها السياسي والعسكري وخلافاتها ومعضلاته

نشرت صحيفة الشرق  في العدد 1725 الاربعاء  24/8/2016 خبراً بعنوان راهن المعارضة السورية بشقيها السياسي والعسكري وخلافاتها ومعضلاته  بناءً على تقدير موقف أصدره مركز جسور للدراسات بعنوان : المعارضة السياسية في سورية : الخيارات المتاحة في معطيات حرجة.

نص الخبر: يُشكّل الحدث السوري معضلة سياسية في المنطقة برمتها، ويبدو أحياناً كمعضلة للعالم برمّته، نظراً لتعقّد مصالح الفاعلين وتشابكها بشكل غير مسبوق في المنطقة، وفقدان أي منهم للقدرة على تقديم حلّ منفرد أو فرض حلوله!.
لكن هذه المعضلة تأخذ بُعداً أعمق عندما يتعلق الأمر بالمعارضة السياسية السورية، فهي تحاول الموازنة بين فاعلين متخاصمين ومختلفين ومتنافسين، وفي نفس الوقت الموازنة مع فاعلين عسكريين مختلفين فيما بينهم، ومرتبطين بالمصالح الإقليمية والدولية، والمحافظة على موقع في مشهد رملي متحرّك بالتوازي مع بحث عن موقف يحظى بقبول لدى شريحة أكبر من فئتها المستهدفة!.
تتناول دراسة «تقدير الموقف» التي أصدرها مركز «جسور» للدراسات، وأرسل لـ «الشرق» نسخة منها، وحملت عنوان «المعارضة السياسية في سوريا: الخيارات المتاحة في معطيات حرجة»، راهنَ المعارضة السورية بشقيها السياسي والعسكري وخلافاتها ومعضلات تمثيلها والصراعات الصامتة فيما بينها ومحددات أدائها والخيارات المتاحة والإصلاحات المطلوبة لتجاوز العقبات التي تحول دون اعتبارها رقماً صعباً في المعادلات الإقليمية والدولية.

 

للانتقال إلى الخبر في صحيفة الشرق  اضغط هنا 

للانتقال إلى الاصدار الرئيسي لمركز جسور  اضغط هنا