أخبارنا

نحو بناء هيكل أمني جديد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

بدعوة من منتدى الشرق لحضور مؤتمر "نحو بناء هيكل أمني جديد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" المنعقدة يوميْ السبت والأحد في 18 و19 آذار/مارس 2017 في مدينة إسطنبول التركية، شارك المدير العام لمركز جسور للدراسات الأستاذ محمد سرميني بمداخلة ضمن مجموعات العمل تطرق فيها إلى انهيار منظومة النظام السوري الأمنية واكتساح الميليشيات الأجنبية للبلد وفشل النظام الذريع في إجهاض الثورة السورية بعد ست سنوات من المجزرة المفتوحة وبؤس فكرة الشراكة مع النظام في محاربة الإرهاب وضرورة الاعتماد على فصائل الثورة الشرعية لبناء منظومة جديدة داخل سوريا قائمة على الحرية والكرامة بدلاً من منظومة القهر والاستبداد وتكون شريكة للمجتمع الدولي في محاربة الإرهاب، مؤكداً على أهمية شمول تعريف الإرهاب للميليشيات الشيعية التي استقدمها النظام لتشاركه حربه على الشعب السوري وعلى ضرورة إدراج بند خروجها التام في أية تسوية مستقبلية. شارك أيضاً عن مركز جسور الأستاذ سامر دبلان مسؤول العلاقات العامة والأستاذ صلاح الدين الملّوحي المترجم والباحث في وحدة الحركات الدينية.